استشارة حول مرض البول السكرى و الحمل


هذا النوع من مرض السكر يعرف باسم سكر الحمل و هو غالبا ما يصيب السيدات أثناء فترة الحمل و ينتهى بمجرد انتهاء الحمل و حدوث الولادة

ما يقرب من 2 إلى 6 فى المائة من الحوامل يصبن بهذا المرض ، و غالبا ما يكون دون أى أعرض معروفة عن مرض السكر ، و لكن يتم التأكد من وجوده عن طريق تحليل السكر فى الدم و خاصة فى الشهر السادس من الحمل ( تحليل سكر صائم و و تحليل سكر فاطر )

يكون علاج مثل هذه الحالات بتنظيم الوجبات أو الحقن بالأنسولين الذى لا يسبب أى ضرر للجنين لأن الأنسولين يعتبر من المواد الكيميائية الطبيعة للجسم البشرى

و السيدات اللاتى يصبن بهذا المرض أثناء الحمل غالبا ما يعانين من أحد العلامات التالية :
(1)  حدوث وفاة لجنين داخل الرحم فى حمل سابق
(2)  ولادة طفل ذو وزن كبير
(3)  ولادة طفل يعانى من أحد العيوب الخلقية
(4)  وجود تاريخ مرضى لمرض السكر فى أحد أفراد العائلة
(5)  إصابة السيدة بمرض إرتفاع ضغط الدم
(6)  حدوث نفس الإصابة بمرض سكر الحمل فى حمل سابق

يجب علينا أن نشير إلى أن إهمال العلاج فى مثل هذه الحالات يسبب العديد من المشاكل للأم و لجنينها مثل حدوث إعاقة أو وفاة للجنين ، و لكن توفير الرعاية و العلاج لمثل هذه الحالات يجعل الأمور تسير بصورة آمنة و دون أى مشكلات لأى منهما إن شاء الله

*  إضغط لمعرفة المزيد عن مرض سكر الحمل

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا  و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى
و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح
كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم
لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة (
إضغط هنا )

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه
بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
[email protected]