أسئلة خاصة بأمراض النساء -  ص 3

أنجبت طفلتي منذ سنة و شهرين ، و لم تأتني الدورة الشهرية حتى الآن ، علما بأني أرضعت ابنتي ثم فطمتها منذ شهر تقريبا ، فمتى تأتي الدورة الشهرية ؟


25

فإن بعض السيدات المرضعات تتوقف لديهن الدورة الشهرية طوال فترة الإرضاع ،
و من ثم تعود الدورة إلى سابق عهدها بعد الفطام ، و لكن ليس مباشرة و إنما يحتاج الأمر إلى شهرين أو أكثر حتى ينخفض مستوى هرمون الحليب ( البرولاكتين ) ، و بالتالي تعود الدورة إلى انتظامها إن شاء الله
و أما إذا تأخرت أكثر من شهرين فعلى السيدة إجراء تحليل الحمل ، خاصة إذا كانت لا تستخدم موانع للحمل لاحتمال حدوث الحمل حتى في غياب الدورة الشهرية
عندي أربعة أولاد و منذ تركيب اللولب من 4 سنوات و أنا أعاني من غزارة الحيض و طول المدة التي تصل إلى 12 يوما ، أريد الحل


26

هذه من الأعراض المتعارف عليها نتيجة اللولب ، و يمكن استخدام بعض الأدوية التي تخفف الدورة قليلا كالبروفين ( Brufen tablet ) ، و يمكن استخدام دواء آخر معه يسمى السايكلوكابرون ( Cyclokapron tablet ) ، و هذان العلاجان مع بعضهما قد يخففان الدورة بحوالي 40 % إلى 50 %  ، لكن هذه الأدوية لا يمكن استخدامها إلا لفترة قصيرة لا تتعدى الأسبوع الأول من الدورة ، كما أنه لا يخلو من بعض أعراضه الجانبية
 
و الأفضل من ذلك تغيير المانع إلى مانع آخر كالحبوب الهرمونية أو الإبر أو أي مانع آخر ، أو الصبر على اللولب رغم الدورة الطويلة و غزارتها إلى أن تنتهي مدته ، و عليك بالانتباه أن لا يسبب لك هذا النزيف فقر دم ( أنيميا ) فعندها تحتاجين إلى حبوب حديد و فيتامينات لتعويض فقر الدم
أنا فتاة في عندى 24 سنة ، غير متزوجة ، أعاني منذ 13 عاما من ألم دائم غير مرتبط بوقت في ثديي عند الضغط عليهما ( الألم غير طبيعي ) منذ كنت في الحادية عشر من عمري ، أي قبل البلوغ و قبل ظهورهما ، حتى الألم متركز عند الحلمتين و أسفل الثدي أي أعلى عظام القفص الصدري ، و ألاحظ وجود حبوب شفافة صغيرة للغاية و أخرى دهنية على هالة الحلمة ـ فقاعات صغيرة عليها ـ لا تزول ، كما ظهر شعر أسود سميك أيضا حول الحلمة ، هناك بقع بنية صغيرة جدا نقاط قليلة لكنها منتشرة على بشرة الثدي  تشبه النمش ، بالإضافة إلى بقع بنية على الحلمة و لكنها تزول بالتنظيف
فهل هذه التغيرات الجلدية مع الألم هي أعراض سرطان الثدي ؟


27

لا داعي لكل هذا القلق ، فالحمد لله لقد تطور الطب و أصبح بالإمكان تشخيص الأمراض بشكل موثق من خلال الفحص المجهري و نفي أو إثبات أي مرض خبيث
و ما عليك إلا مراجعة طبيب أمراض جلدية للفحص و المعاينة السريرية و التوجيه لما تحمله هذه التغيرات الجلدية السطحية من معنى ، فقد تكون التغيرات الطبيعية التي تصاحب النضج ، و إن كانت غير ذلك فيمكن أخذ عينة صغيرة ( طبعا بيد الأخصائى ) و إرسالها إلى المختبر و معرفة التشخيص من خلال التقرير
 
و أما الكتلة داخل الثدي فعلى الأغلب أنها سليمة لأن المرض الخبيث لا ينتظر هذه المدة الطويلة ، و مع ذلك فإن كانت هذه الكتلة هي مصدر قلق بالنسبة لك فالأولى استئصالها و إرسالها إلى المختبر للتحليل النسجي و بذلك تكوني قد انتهيت منها و من إزعاجها و وصلت إلى التشخيص و انتهيت من القلق الذي قد يكون أسوأ من المرض نفسه
 
لا داعي لاستئصال الثدي و لا لاستئصال الحلمة ، و لكن هذه العينة هي جزء صغير يؤخذ كعينة للفحص المجهري و الوصول إلى التشخيص ، و ما بعد التشخيص يتم تقرير العمل في المراحل التالية و لا داعي للتشاؤم قبل وجود سبب يقيني
 
الخلاصة :
الأمر برمته يحتاج إلى الذهاب إلى الأطباء الأخصائيين و ليس الخوف و الترقب و الشك ، فإن المشقة و الكلفة من مراجعة الأطباء باختصاصاتهم المختلفة هو أهون و أرخص و أحسن ألف مرة من العيش مع الخوف من أن ما نعاني منه هو مرض خبيث يمنعنا من الزواج و من العيش كبقية الناس لتأدية رسالتنا في الحياة
و على الرغم من كل ما ذكرنا فنحن نرجح السلامة و ليس الخبث ، و لكن التوثيق مطلوب
أنا امرأة أبلغ من العمر 23 عاما ، ولدت طفلتي الأولى قبل شهرين ، و تكمن مشكلتي في أنني عندما أرضعها أصاب بحرقان شديد و ألم في الحلمتين ، كما أن لون الجلد في الحلمتين أكثر شفافية مما حوله ، يميل لونه إلى اللون الزهري


28

الذي تشتكي هو أمر طبيعي جدا و بالذات في الحمل الأول ، و ذلك نتيجة الرضاعة الطبيعية دون إدراك أو معرفة بالطريقة السليمة ، لذلك ننصحك بزيارة طبيب أو  طبيبة النساء لإرشادك عن الطريقة المثلى
 
فيما يلى بعض الإرشادات التي قد تفيدك إن شاء الله :
 
(1)  إبعاد الطفل عن الرضاعة لمدة أيام حتى يلتئم الجرح و بالذات إذا كان في أسفل الحلمة حيث يكون عميقا
(2)  التأكد من عدم وجود التهاب في حلق الطفل الرضيع حيث يلزم ما سبق
(3)  غسل الثديين بين كل مرة يتم فيها إرضاع الطفلة و إبقاؤهما نظيفتين جافتين
(4)  عدم غسل الثدي بالصابون حيث أن ذلك يسبب التشققات السطحية
(5)  إبقاء الثديين بعيدا عن الحليب في غير وقت الرضاعة بوضع قطعة قماش أو منديل في حمالات الثديين و تغييرها عند اللزوم
(6)  المداومة على لبس حمالات الصدر النظيفة
(7)  تغيير الثدي الذي ترضع منه الطفلة كل مرة بالتبديل
(8)  استخراج الحليب من الثديين فى ببرونة و إعطاؤه للطفلة عند الإصابة
(9)  مراجعة الطبيب في الحالات الصعبة
أنا فتاة غير متزوجة عمري 21 عاما ، لاحظت نزول سائل أصفر شفاف من حلمة الثدي الأيسر عند الضغط عليه ، و ذلك عندما كنت في اليوم الثالث من نزول الدورة الشهرية ، و هذا الشيء يحدث معي لأول مرة ، فهل هذا الإفراز مؤشر لورم أو مرض أم أنه إفراز عادي ؟


29

فإن أسباب إفرازات السوائل من الثدي عند الضغط عليها عديدة ، و هي كالتالى :
 
(1)  اضطرابات في الهرمونات :  و هي تشكل حوالي 10% من الأسباب ، و أهمها : ارتفاع نسبة هرمون الحليب ( البرولاكتين ) ، و له أسباب عدة كخمول الغدة الدرقية أو استخدام بعض الأدوية أو الضغوط النفسية
(2)  الضغط المستمر على الثدي يثير الإفرازات عند 80 % من الحالات
(3)  بعض الأورام الليفية أو التكيسات الليفية الحميدة تسبب هذا النوع من الإفرازات ، لكن الإفرازات تنزل عادة دون ضغط
 
فعليك بفحص الثدي للتأكد من عدم وجود أي أورام ، و عمل فحوصات الدم لكل من :
( هرمون الحليب
Prolactin ) ، ( هرمونات الغدة الدرقية FSH - F4 ) ، ( تحليل عام لوظائف الكلى Renal Function Test ) ، و قد تحتاجين إلى تصوير بالأشعة المقطعية للرأس إذا كان هرمون الحليب مرتفعا ، و لا تقلقي من هذه الفحوصات فهي روتينية
 
و هذه الأسباب المذكورة أعلاه علاجها بفضل الله سهل و متوفر ، و قد لا تعانين من شيء من ذلك فيكون السبب فسيولوجيا كالضغوط النفسية
منذ سنة و نصف بعد ما خلصت من النفاس لاحظت أن حلمة الثدي الأيسر تنغمس إلى الداخل ، إذا ارتديت حمالة الصدر أو إذا كنت مستلقية على ظهري ، و تطلع من نفسها إذا جلست أو خلعت حمالة الصدر أو أقوم أنا بسحبها
أما الثدي الأيمن لاحظت فيه ورمة صغيرة جنب الحلمة من سنتين ، و إذا عصرتها بقوة يخرج سائل مائي خفيف ، و ثدياي بشكل عام أحسها إذا لمستهم كأنه قماش فيه عنقود عنب ، شيء صغير و شيء كبير ، و أشعر بحكة إذا ارتديت حمالة الصدر


30

فانغماس الحلمة و وجود تكتلات في الثدي تحتاج إلى عمل فحوصات كالتصوير بالأشعة التلفزيونية و فحص سريري لمعرفة نوع الورم ،  ومن وصفك لها قد تكون تكتلات في الغدد اللبنية أو قد تكون أكياس ليفية و كلها حميدة ، لكن لا يمكن تشخيصها إلا بأن يطلع عليها طبيب أو طبيبة أمراض النساء
 
أما الورمة الصغيرة فقد تكون نوعا من الدمل و ما يخرج منه هو خراج ، و الحكة عادة تكون نتيجة وجود التهاب ، و قد تكونين حامل فتأكدي من ذلك ، لذلك فلا مفر من زيارة طبيب أو طبيبة أمراض النساء
لدي ثدي أكبر من الآخر ، فمن أي شيء ينتج ذلك ؟ و هل له علاقة بالمبيضين و التبويض ؟


31

فمن المعروف علميا أن طرفي الجسم قد يختلفا في الشكل و الحجم ، و من المعتاد أن يكون ثدي أكبر من الآخر و غالبا ما يكون الثدى الأيسر اكبر من الأيمن ، أو أذن مختلفة الشكل عن الأخرى ، و حتى طرفي الأعضاء التناسلية قد يختلفان
و طالما أنه ليس لديك أي آلام أو تكتلات في ذلك الثدي فهذا شيء طبيعي و لا علاقة له بالمبايض و التبويض ، و لا داعي للقلق منه فلن يؤثر على حياتك مستقبلا بأي حال
أنا على وشك فطام ابني ، حيث أتعامل معه بالتدريج في تقليل الرضاعة مني ، لكن انحسار الحليب في صدري يضايقني ، و أخاف أن يسبب لي مشكلة بعد الفطام ، و هل الصدر يعود إلى حجمه الطبيعي قبل عملية الإرضاع ؟


32

فما تقصدينه هو أن الحليب ينحشر في صدرك و يؤدي إلى احتقان الثدي ، و لحل هذه المشكلة يمكنك تناول عقار الـ Dostinex نصف حبة مرتين يوميا لمدة يومين فقط ، و التقليل من شرب السوائل ، و عدم ترك الثدي مترهلا بل شديه بحمالة الثدي ، فهذا كفيل بتنشيف الحليب من صدرك
 
و بالنسبة لعودة الصدر إلى حجمه بعد الرضاعة فهذا صحيح ، و لكن قد تجدين ترهلا بسيطا في الثدي ، و نصيحتي لك هي بممارسة الرياضة ، و بتدليك الثدي ( بعد فطام الطفل بفترة و ليس مباشرة بعد الفطام حتى لا يعود الحليب إلى التدفق إلى الثدي مرة أخرى نتيجة ذلك التدليك )
أنا فتاة عمري 20 عاماً و غير متزوجة ، و لدي بعض الأسئلة و هي :

 

(1)  ما هي أعراض مرض سرطان الثدى ؟ و كيف أحمي نفسي منه ؟
و قد سمعت أن ارتداء حاملات الصدر طوال الوقت تسبب السرطان ، و لكنني لا أستطيع أن أجلس أو أنام أو أمارس حياتي دون أن أرتديها !
 
(2)  لدي بعض الشعيرات الخفيفة في الثدي و هي ضعيفة ، فإذا نزعت واحدة لا أشعر بألم و تخرج بسهولة ، فما سبب ظهور هذه الشعيرات ؟
 
(3)  أعاني من ظهور أشياء غريبة في فرجي مثل حبوب أو أماكن صلبة في الخارج على الشفرين ، فما هذه الأشياء ؟
 
(4)  من المعلوم أن شعر العانة يجب إزالته لأنه من سنن الفطرة ، و لكن الشعر عند منطقة الشرج ، فكيف أقوم بإزالته ؟


33

حاملات الصدر الصحية المناسبة غير الضاغطة فإنها لا تؤدي إلى سرطان الثدي ، و لكن من الحكمة عدم المبالغة في إرتدائها

 

و أما الشعيرات في الثدي فإن وجود بعضها ليس له دلالة يقينية على وجود اضطراب في الهرمونات ، خاصة و إن كانت الدورة الشهرية منتظمة ، و لكن بشكل عام نقول إن الشعر على الحلمتين ليس من الأمور الطبيعية عند الإناث ، و خاصة إن كان كثيراً كثيفاً معاوداً ، و غالباً ما يكون السبب وراءه هرمونياً
و يفضل من باب الأولى و ليس من باب الضرورة مراجعة طبيب أمراض الغدد و عمل تحليل للهرمونات ، و نفي أو إثبات عدم اضطرابها ، كما يمكن عمل تصوير بالأمواج فوق الصوتية للبطن و المبيضين ، و ذلك لنفي أو إثبات أو تغيرات مرضية إن وجد ما يدعو لذلك ، و في حال وجود أي اضطراب يجب أن يعالج
 
و أما الحبوب و الأماكن صلبة في الفرج فإن ما ذكرتيه غير كاف للتشخيص ، و ننصح بمراجعة طبيب أو طبيبة أمراض نسا أو أمراض جلدية و ذلك للفحص و المعاينة و بعدها اتخاذ القرار المناسب العلاجي ، و لكن قد يكون ما تشتكين منه أحد أمرين :
 
(1)  التهاب جلد المنطقة بمواد التنظيف غير المحتملة ، و ذلك بسبب الوسواس لو وجد ، و العلاج هنا يكون بتجنب المواد الكيمياوية المنظفة كالديتول و أمثاله ، و الاعتدال في عملية التنظيف ، و يمكن استعمال سياتل أو سيباميد غسول بمعدل مرة يومياً ، و غسل معتدل لطيف و ذلك للنظافة الموضعية الصحية لهذه المنطقة الحساسة
 
(2)  قد يكون تقيح التهابي جرثومي مسبب لبعض الدمامل ، أي التهابات عميقة في جذور الأشعار أو التهاب جذور الأشعار السطحي ، و هنا يجب استعمال المضادات الحيوية الموضعية أو الفموية ، و لكن بعد استشارة طبيب و أخذ المسحة للمزرعة و تحديد النوع المناسب من المضادات الحيوية أو على الأقل تأكيد التشخيص
 
و قد يكون أيا مما ذكرنا سببه الحلاقة غير الصحية لهذه المنطقة ، و لذلك نقول بأنه يمكن إزالة شعر العانة بالحلاقة بشفرةٍ جديدة من النوع الذي لا يجرح ، فتغسل المنطقة جيداً بالماء و الصابون ثم الحلاقة ، ثم الغسل بعد ذلك جيداً بالماء و الصابون، ثم تطبيق كريم مضاد حيوي ، و هذه الطريقة غالباً لا تحدث معها أي مشاكل جلدية
أو يمكن إزالة الشعر بالماكينة الكهربائية بعد تنظيف الموضع قبل الإزالة و بعدها ، بشكل يضمن الجفاف و النظافة ، و هذه الطريقة ليست هي الطريقة المقترحة
 
و أما إزالة شعر الشرج فإن إزالة شعر العانة من سنن الفطرة ، و لكن العانة هي المنطقة التي فوق الفرج من جهة البطن و ليس من جهة الدبر ، أي أن الشرج ليس من العانة ، و إزالة الشعر عنه ليس من سنن الفطرة
أعاني من تشقق في حلمة الثدي الأيسر و لا أعرف السبب


34

فبالنسبة للتشقق في حلمة الثدي قد يكون سببه جفاف في الجلد أو حساسية الإكزيما ، كما يمكن أن تصاب الحلمة بالحساسية نتيجة الجفاف الشديد في الجلد ، أو من بقايا استعمال صابون غسيل الملابس ، أو استعمال بعض الكريمات ، أو صابون الاستحمام ، أو وضع البودرة على المنطقة ، أو سبراى مصفف للشعر ، أو مزيل العرق ، أو العطور
 
و بالتالي فإن علاج هذه الحالة يتطلب العناية بالمنطقة ، و عدم استعمال أية مواد قد تسبب الجفاف ، و قد يفيدك دهن المنطقة بزيت الزيتون باستمرار ، وإذا كنت مصابة بالحساسية في مناطق أخرى من جسمك فعندها قد يفيدك وضع مرهم للحساسية مثل
Alfa-Cort ، أو ما يشبهه مما يكون متواجداً في الصيدليات
أنا عادة أزيل الشعر قبل الدورة الشهرية
فهل يُفضل إزالته قبل الدورة أم بعدها ؟
و توجد عندي التهابات في المنطقة التناسلية و إفرازات صفراء ذات رائحة كريهة ، فما هي الطرق الصحيحة للحفاظ على هذه المنطقة ؟ مع العلم بأني ألاحظ بأن الصابون يسبب لي التهاباً تكون له رائحة نتنة


35

فمن المعتاد أن إزالة الشعر دائماً تكون قبل الطهر من الدورة ، فاجعليها دائماً بهذا التوقيت ، و يُفضل دائماً إزالة الشعر من منطقة العانة عن طريق الموس أو شفرة الحلاقة ، و هنالك شفرات للحلاقة النسائية موجودة في جميع المجمعات التجارية
 
و أفضل طريقة للمحافظة على هذه المنطقة هي بالغسل الدائم لها بالماء الدافيء ، و يمكن استعمال غسول للمنطقة مصنوع خصيصاً لهذه المنطقة ، و يمكنك شراؤه من الصيدليات مثل الـ Cyteal ، و يخفف بالماء حتى لا يسبب الجفاف , و كذلك لبس الملابس الداخلية القطنية 100 % ، و يمكنك وضع حفاضات رقيقة لامتصاص الرطوبة من المنطقة و خصوصاً في الجو الحار، و لكن ابتعدي عن الحفاضات التي تحتوي على روائح أو معطرات , و ابتعدي أيضاً عن عمل أي مغاطس ( حمام بانيو ) بأية مواد معطرة لأنها قد تسبب لك حساسية في تلك المنطقة
و أخيراً عند مسح و تنشيف المنطقة يُفضل دائماً البدء من الأمام و الاتجاه إلى الخلف ، و ليس العكس حتى لا تدخل البكتيريا التي قد تكون موجودةً عند فتحة الشرج إلى فتحة المهبل
إذا صادف يوم الدخلة أن تكون الزوجة في فترة الحيض ، فما العمل ؟


36

لا يخفى على أمثالك حرمة جماع الزوجة و هذا من إعجاز هذه الشريعة لأن المعاشرة الزوجية في أيام الحيض تسبب الالتهاب الحاد و الأمراض الخطيرة

 

و للجماع أثناء الحيض أضرار كثيرة نذكر منها ما يلى :

(1)  عند حدوث جماع أثناء الحيض من الممكن أن تدخل الحيوانات المنوية إلى الأوعية الدموية من خلال المكان النازف في جدار الرحم ، و عند دخول الحيوانات المنوية إلى دم المرأة يقوم جهاز المناعة لدى المرأة بتكوين أجسام مضادة للحيوانات المنوية ، و هذا يؤدي إلى الإجهاض و عدم حدوث حمل في المستقبل بسبب وجود الأجسام المضادة

(2)  احتمال حدوث إلتهابات و انتقال للأمراض لأن دم الحيض وسط جيد لنقل البكتريا و الفيروسات للطرفين

(3)  مراعاة الحالة النفسية للمرأة ، عادة تقل الرغبة الجنسية أثناء الحيض ، و حدوث جماع في تلك الفترة من المحتمل أن يؤدي إلى التعب النفسي والضيق عند المرأة ، و لعدم وجود رغبة الزوجة في الجماع تكون إفرازات المهبلية قليلة مما يؤدي إلى صعوبة في الجماع ، و هذا يترك آثار سيئة على نفسية المرأة

 

و معلوم أن الدم بيئة صالحة للجراثيم بالإضافة إلى الآلام و الأضرار النفسية على الطرفين ، و الإسلام منهج وسط لأن اليهود كانوا يهجرون الحائض و النصارى يجامعونها و الإسلام وسط ، و لذلك قال النبي صلى الله عليه و سلم ( افعلوا كل شيء إلا النكاح ) ، و كان يأمر زوجته الحائض بأن تضع شيئا على فرجها كالثوب مثلا ثم يجامعها فوق الإزار ، فما أحوجنا إلى هذا الفقه و إلى إبراز هذا المنهج للعالمين ، و أرجو أن تردد قول الله تعالى :
" وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذىً فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ ..... "
 
و هذه وصيتي للجميع بتقوى الله ثم الاهتمام بطلب العلم الشرعي فإن العلم نور ، و نسأل الله لك الهداية و التوفيق
ما هو علاج الأعراض الحادة لسن اليأس عند النساء ؟


37

إن استخدام الهرمونات البديلة وسيلة لعلاج الأعراض المصاحبة لسن اليأس ، مثل لفحات الحرارة ، أو كطريقة وقائية لهشاشة العظام و أمراض القلب و الشرايين

إلا أن استخدام الهرمونات البديلة يحتاج إلى بعض الفحوصات قبل بدء العلاج ، و من ثم المتابعة كل ثلاثة أشهر عند الطبيب المختص

 

كما أن استخدام فول الصويا و الأسماك يُفيد كثيراً في تعويض هرمون الاستروجين
أنا سيدة عمرى 45 سنة ، هل من وسيلة تمكنني من الإنجاب في هذا العمر بمشيئة الله ؟


38

فأولا كل شيء كما ذكرت هو بمشيئة الله عز و جل ، فالسيدة خديجة ( رضي الله عنها ) تزوجها رسول الله صلى الله عليه و سلم و كانت في الأربعين ، و أنجبت له الأولاد و البنات
 
أما بالنسبة لك فإذا كانت المبايض لا زالت على كفاءتها ، أي أن معدل هرموني الـ FSH و هرمون الـ LH طبيعيان ، و كذلك هرمون Estradiol أيضا طبيعي ، فهذا يعني أن المبايض لا تزال عندها إمكانية الإباضة ، و لكن من واجبي أن أنبهك إلى المخاطر التي قد تحصل عند الحمل في هذه المرحلة العمرية ، و منها زيادة نسبة التشوهات لدى الأجنة ؛ و لذلك فنحن لا ننشط المبيض في مثل هذا العمر إلا في حالات ضرورية كعدم وجود أطفال أو زواج متأخر مثلا ، و لكن إذا حصل الحمل فعندها يجب أن يخضع للمراقبة الدقيقة عند طبيب النسا و الولادة منذ الأشهر الأولى ، و عمل التحاليل و السونار مبكرا لاستبعاد أية تشوهات في الجنين

 

لذلك مبدئيا يجب التأكد من وضع المبايض أولا بعمل التحاليل التي ذكرتها
أنا سيدة في العقد الخامس من العمر ، أعاني من أعراض سن اليأس مثل نوبات حرارية و جفاف الجلد ، و عدم القدرة على النوم ، و قلق مستمر ، و فقدان الرغبة الجنسية
و قد استشرت طبيبا في الماضي فحصر السبب في نقص هرمون الأستروجين ، و نصحني باستخدام بديل له و هو ( بريمارين ) ، و قد أفادني كثيرا ، ولكني توقفت عن استخدامه بعد أن عرفت أنه غير طبيعي و مستخرج من بول الخيل و له أعراض جانبية خطيرة ، و قد سمعت عن بدائل طبيعية لهرمون الأستروجين مستخرجه من فول الصويا ليس لها أعراض جانبية
فأرجو إطلاعي على أسماء هذه البدائل في الأسواق ؟
و هل حقا ليس لها أعراض جانبية ؟


39

فإن بعض الأعراض تظهر في سن اليأس كالتي ذكرتها ، و هي عادة تبدأ بالظهور قبل انقطاع الدورة بسنتين أو ثلاثة ، و تستمر بعد انقطاع الدورة بخمس سنوات على الأغلب ، ثم تبدأ هذه الأعراض بالاختفاء التدريجي
و يبدو أنك في مرحلة اشتداد الأعراض ، و لكن لا تقلقي فهي بإذن الله ستبدأ بالتحسن بعد أن ينقضي خمس سنوات ، و بعض السيدات تكون الأعراض لديهن شديدة والبعض الآخر خفيفة أو قد لا تشعر بها أبدا
 
في السابق كان العلاج الهرموني البديل يوصف لجميع السيدات اللواتي ليس لديهن مضاد استطباب - أي ليس لديهن مرض يمنع من أخذهن العلاج - ، و لكن حديثا تبين أن له بعض الأعراض الجانبية ، و لكنه ما زال يستخدم و لكن تحت إشراف طبي و بموافقة المريضة بعد توضيح فائدته و مساوئه المحتملة لها حسب حالتها الصحية و شدة الأعراض لديها ، فإن كانت فوائده أكثر للمريضة نصحت باستخدامه ، و العكس إن كانت الأعراض لديها خفيفة و مساوئه ستكون أكثر نصحت بعدم استخدامه ، و هذا يعني أن قرار استخدامه أو عدمه يجب أن تناقشيه مع طبيبك المعالج
 
و هناك مركبات و أدوية بديلة طبيعية حاليا في الأسواق ، و هي قد تفيد في الحالات الخفيفة أو المتوسطة و لكن لا تفيد في الحالات التي تكون فيها الأعراض شديدة ، و سأذكر لك أهمها و أكثرها اعتمادا ، و هي إن أخذت بالجرعات المكتوبة على النشرة المرفقة معها فهي بإذن الله آمنة و كلها من مواد و نباتات طبيعية
و أكرر لك بأنها قد تفيد إن كانت الأعراض التي ذكرتها خفيفة أو متوسطة ، و هي تحتاج لفترة من الاستخدام حتى تشعرين بفائدتها و منها :
Estrovite - Black Cohosh - Remi Femin - Natures way - Isoflavones
Flaxseeds - St. Johns Wart - Ginseng - Ginkgo Biloba
 
و يجب عليك الاهتمام بطعامك و الإكثار من الأطعمة المحتوية على فول الصويا ، و أخذ الكمية الكافية من الكالسيوم ( 1000 إلى 1500 مل ) ، و الكمية الكافية من فيتامين د
( 400 إلى 800 وحدة يوميا ) ، و أيضا فيتامين سي ( 500 مل ) مرتين باليوم
 
و عليك بممارسة الرياضة و الإبقاء على علاقات اجتماعية جيدة دائما ، و لا تنسي أهم شيء و هو الإيمان بأن لله حكمة في جميع الأمور ، و بأنها فترة و ستمر كما مرت بها أمهاتنا و جداتنا دون وجود هذه الأدوية أو غيرها
منذ حوالى الأسبوعين و أنا ألاحظ كثرة الإفرازات و لونها ما بين الشفاف و الأبيض ، و أشم رائحة كريهة عند التبول كرائحة البيض !
هل من الممكن أن تكون هذه الرائحة من البول أم من الإفرازات ؟ و هل هذا التهاب ؟ مع العلم بأني لا أشكو من أية حكة أو ألم
و هل استعمال زوجي للواقي الذكري من الممكن أن يكون له أثر في ذلك ؟


40

وجود رائحة كريهة مع إفرازات مهبلية يعد دليل على وجود التهابات بكتيرية ، و علاج ذلك يتم باستعمال المضادات الحيوية ، و لكن ذلك يتطلب الفحص السريري بواسطة الطبيب ، مع أخذ مسحة مهبلية للتحليل لمعرفة نوع الميكروب المسبب لهذه الإفرازات ، و بعد ذلك وصف المضاد الحيوي المناسب ، و أيضاً يجب استثناء وجود التهابات بولية ، و ذلك بعمل تحليل للبول
 
الواقي الذكر قد يسبب أحياناً عند بعض الأشخاص حساسية ، مما ينتج عن ذلك بعض الإفرازات المهبلية
أنا فتاة عازبة أبلغ من العمر 23 سنة ، هناك مادة سائلة تنزل من جهازي التناسلي بكمية كبيرة و لا أعرف السبب ، و أريد استشارة طبية واسم دواء يساعدني على تقليل كمية السائل


41

-  إذا كانت الإفرازات لديك ذات لون شفاف و ليس لها رائحة كريهة و لا تسبب لك الحكة ، فهذه إفرازات طبيعية تزداد غالباً في فترة التبويض و عند الإثارة الجنسية
 
أما إذا كانت الإفرازات بيضاء و سميكة و تسبب لك الحكة ، فتكون نتيجة الإصابة بالفطريات ، و علاجها بسيط و يكون باستخدام مضاد للفطريات
 
و إذا كانت الإفرازات ذات لون و رائحة كريهة ، فهي نتيجة التهابات طفيلية أو بكتيرية ، و يتم علاجها بالمضادات الحيوية ، و يفضّل عرض نفسك على الطبيب أو الطبيبة المختصة لأخذ عينة من هذه الإفرازات للتحليل و وصف العلاج المناسب
أود أن أستفسر عن استعمال الفوط النسائية اليومية ، هل هناك تأثير صحي سلبي ؟ فقد سمعت من أحد الأطباء بعدم صحة استعمالها بشكل يومي ، و خصوصا لغير المتزوجات ، فيمكن أن تسبب التهابات ، أو جفاف في المنطقة
و هل نزول الإفرازات المهبلية عند التبرز طبيعي ؟


42

لا يُفضّل استعمال الفوط الصحية يومياً ، و ذلك لأنها تزيد من فرص حدوث الالتهابات و الجفاف ، و يفضّل استعمال الملابس الداخلية القطنية
 
إذا كانت الإفرازات المهبلية عبارة عن سائل شفاف ليس له رائحة كريهة و لا يسبب حكة ، فهذا طبيعي ، أما إذا كان غير ذلك فعليك استشارة طبيب أمراض النسا المتخصص

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا  و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى
و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح
كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم
لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة (
إضغط هنا )

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه
بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com