أسئلة خاصة بسرطان المعدة و الأمعاء

أنت تسأل و طبيب الموقع يجيب :

يمكنك أن تطلع على أشهر الاستشارات و إجاباتها الوافية فى كل التخصصات الطبية من قبل أطباء محترفين مع سرد قائمة بكافة الأسئلة الطبية و إجاباتها الوافية مرتبة حسب التخصص الطبى.
 

أسئلة خاصة بسرطان المعدة و الأمعاء
 

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 

 

كنت أعاني من أوجاع بالمعدة ، و بعد التحليل اكتشف الأطباء أنني مصاب بسرطان بالمعدة ، و بعد انتقال المرض إلى الرئتين و البروستاتا ، فهل من مساعدة؟

عندما تظهر أعراض سرطان المعدة فعادة ما تكون خفيفة و غير مميزة ، مثل آلام خفيفة في المعدة مع غثيان ، و أحياناً قيء ، و نزول وزن ، و لذا فكثيراً ما يتم تشخيص سرطان المعدة بشكل متأخر بعد أن يكون قد انتشر و وصل إلى أماكن أخرى و انتشر كما هو الحال عندك ، و فقط 20 % من حالات سرطانات المعدة تكتشف بشكل مبكر ، بحيث يمكن إجراء عملية جراحية لإزالة الورم.

أما متى انتشر الورم فإن العمليات التي تجرى هي عمليات تخفيفية لإزالة الانسداد ، و ليس لإزالة الورم كلياً ، لذا في مثل حالتك يلجأ الأطباء المعالجون للسرطان إلى العلاج الكيماوي و إلى العلاج بالأشعة في بعض الحالات ، و خاصة إن كان هناك انتشارات لعظام الظهر و الفقرات ، و كذلك إلى العلاج بالمسكنات.

و الصبر عند الشدائد من عزم الأمور ، و تسليم الأمر كله أوله و آخره لله تعالى هو خير مثبت للإنسان على مصائب الدنيا الزائلة ، بارك الله تعالى فيك ، و اعلم أن هناك الكثيرين من تغلبوا على الأمراض المزمنة بقوة العزيمة و قوة الإيمان ، و خذ من الصيدلية القرآنية التشافي بالعسل ، ومن صيدلية المصطفى صلى الله عليه و سلم حبة البركة.

 

 

لقد قرأت عن أعراض سرطان القولون ، و وجدت أني أعانى من بعضها مثل اضطراب في حركة الإخراج و الإمساك المزمن - و هي مشكلة وراثية لدي - و صغر حجم الفضلات ، فهل هذه الأعراض تعني احتمالية الإصابة بسرطان القولون؟

إن سرطان القولون يؤدي إلى الإمساك كما يؤدي أحياناً إلى ألمٍ في القولون ، إلا أن معظم حالات الإمساك و آلام البطن ليس سببها سرطان القولون ، و لكن هناك أعراض أخرى تترافق مع سرطان القولون ، و هي كما يلي :

  وجود الدم في البراز أو عليه ، سواء كان لون الدم فاتحاً أو شديد القتامة.

  كون البراز أرفع بكثير من المعتاد ، و أنت تقول بأن هذه المشكلة مزمنة و ليست حديثة.

  انزعاج عام بالمعدة (انتفاخ ، امتلاء ، مغص).

  آلام غازية متكررة.

  الشعور بأن الأمعاء غير فارغة تماماً.

  انخفاض الوزن بدون أسباب.

  شعور دائم بالتعب.

 

و إن كنت ما زلت موسوساً فمراجعة الطبيب تفيد في ذلك ، حيث أنه يقوم بالفحص ثم تحليل البراز عند وجود الدم فيه ، فإن كان الفحص طبيعياً و لا يوجد دم في البراز فإن ذلك يطمئنك إن شاء الله.

 

 

أختى عمرها 22 سنة ، أصيبت بمرض سرطان المعدة.
فهل هناك إمكانية لشفاء المصاب به؟ و هل هناك حلول أخرى لمعالجته؟

لم تذكر نوع السرطان الذي وجدوه في المعدة ، فهناك عدة أنواع ، و بشكل عام فإن العلاج الرئيسي لسرطان المعدة هو الاستئصال ، أي العمل الجراحي ، و هذا يفيد في الحالات المبكرة ، و كونك لم تذكر أنه قد أجري لها عملية جراحية و أنها ستحتاج للعلاج الكيميائي القوي ، فإن ذلك يعني أن الورم قد انتشر إما موضعياً أو أن هناك انتشارات بعيدة ، و هذه أيضاً لم تذكرها إن كان الأطباء قد ذكروها لك ، فقد ينتشر الورم إلى الكبد أو الرئتين ، أو أن يكون قد وصل إلى الأنسجة المحيطة بالمعدة ، و هذا يجعل السرطان غير قابل للعملية للجراحية.

و طبعاً الطبيب المعالج هو أفضل من يستطيع إعطائك الصورة الواضحة ، و بالتالي يقدر لك نسبة الشفاء ، و الشفاء بيد الله أولاً و آخراً.
و إن لم تجد جواباً من الطبيب ، فإن أجبتني عن الأسئلة التي أثرتها لك ، فإن شاء الله قد أستطيع إجابتك.

 

 

ما هي الأعراض التى قد تصاحب الإصابة بمرض السرطان عموماً ، و في المعدة أو القولون أو الأمعاء على وجه الخصوص؟ و إن أمكن ذكر أسباب الحموضة في المعدة بإيجاز.

هل هناك تحاليل معينة تمكن من اكتشاف مبكر لمرض السرطان؟

أعراض السرطان بشكل عام هو فقدان الوزن و فقدان الشهية و الإعياء و التعب ، و حسب مكان السرطان تختلف الأعراض من سرطان لآخر ، فهناك سرطانات تحدث الألم الشديد إذا كانت قريبة من الأعصاب ، و قد تحدث ضغطاً على الأوردة و تسبب تورماً في المنطقة المتأثرة.

أما أعراض سرطان المعدة فهو بالإضافة لفقدان الوزن و الشهية ، فهناك ألم في أعلى البطن و انتفاخ.

و أما القولون فإذا كان في الجزء الأيسر (القولون الصاعد) فإن أعراضه تكون بوجود دم في البراز و فقر في الدم (أنيميا).

و أما أعراض السرطان في القولون الأيسر فيؤدي إلى إمساك تدريجي و دم في البراز.

أما عن الكشف المبكر للسرطان ، ففي بعض الحالات المشكوك فيها نتحرى عن وجود دم في البراز بتحليل البراز ، و هناك بعض التحاليل المؤشرة لوجود بعض السرطانات تسمى تحاليل دلالات الأورام ، يمكنك السؤال عنها و إجرائها فى معامل التحاليل الكبرى.

 

 

عانيت منذ سنتين من تغير في حركة الأمعاء و التبرز قمت على إثرها بإجراء منظار  Colonoscopy و Endoscopy.
قام الطبيب باستئصال بروز Polyp أفادت الفحوصات بأنه غير سرطاني ، الطبيب قال بأنه IBS أو القولون العصبي ، و أن احتمال عودة البروز قليل و يأخذ سنوات.

فما هو الفرق بين أعراض سرطان القولون و القولون العصبي؟ ، و ما هي الخطوات التي من الممكن القيام بها لتجنب سرطان القولون؟

القولون العصبي هو نوع من أنواع التوتر العصبي في الحركة الدودية للأمعاء و بالأخص القولون ، و يعاني المريض من انتفاخ الأمعاء و المغص و الإمساك أو الإسهال و غيرها من الأعراض ، و التي قد تزداد عند تناول نوع معين من الطعام أو عن حدوث توترات عصبية أو القلق.

و القولون العصبي من المشاكل الحميدة و التي لا يوجد لها أثر ضار عدا بعض الأعراض المستمرة ، و التي قد تكون متعبة بعض الشيء عند المريض.

أما سرطان القولون فهو نوع من التورم الذي يحدث بسبب التغيرات السرطانية في جدار الأمعاء ، و يؤدي إلى نزول الدم في البراز و فقدان الوزن و الشهية و انسداد الأمعاء ، و يمكن الكشف عنه بالمنظار و أخذ عينة من الأنسجة و معرفة ما إذا كانت حميدة أم لا.

أما البروز Polyp فهي أورام حميدة لا تأثير لها على الصحة ، فلا تقلق.

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )