استشارة حول مرض البواسير و الحمل


إن مرض البواسير يعد من المضاعفات المعتاد حدوثها أثناء الحمل ، و تحدث نتيجة احتقان الأوردة القادمة من منطقة الشرج و المستقيم ، و ذلك بسبب الضغط الهائل الواقع عليها من كبر حجم الرحم و نمو الجنين داخله ..  و هذا للعلم هو نفس السبب الذى يؤدى إلى دوالى الساقين لدى المرأة الحامل

لابد من التفريق بين البواسير و الناسور الشرجى ( تمزق الجلد و الأغشية حول الشرج ) ، و ذلك يتم بالفحص لدى الطبيب المتابع للحمل

غالبا ما يكون علاج البواسير أو الناسور الشرجى عند المرأة الحامل غير جراحى حتى انتهاء الحمل ، و يشمل ما يلى :

(1)  استعمال غسول مطهر لمنطقة الشرج و المستقيم
(2)  استعمال أدوية تقلل من صلابة البراز و تجعل التخلص منه سهلا ، فلا يسبب المزيد من الألم و لا يزيد من تمزق المنطقة المحيطة بالشرج
(3)  تناول أطعمة سهلة الهضم و الإخراج
(4)  استعمال كريمات مسكنة موضعية عند منطقة الشرج و المستقيم
(5)  فى حالة الألم الشديد يوصى الطبيب المعالج بنوع آمن من المسكنات يؤخذ بالفم أو بالحقن
(6)  فى حال كون البواسير خارجية و بها تجلط دموى ، يتم تفريغها جراحيا تحت تأثير المخدر الموضعى

و غالبا ما تزول هذه البواسير بانتهاء الحمل و الولادة

استعراض فيلم توضيحى


   

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا  و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى
و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح
كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم
لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة (
إضغط هنا )

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه
بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com