اللسان المربوط ( الملتصق ) عند الأطفال

دليل التعامل مع الأطفال حديثى الولادة :

دليل كامل للعناية بالأطفال حديثى الولادة للتيسير على الوالدين الاعتناء و كيفية التعامل الصحيح مع الطفل الرضيع خاصة فى أول سنتين من عمره.

الموضوع :

اللسان المربوط ( الملتصق ) عند الأطفال

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 


اللسان هو عضو عضلى موجود داخل اﻟفم يرتبط بالفك السفلى بــ 17 عضلة تؤمن له حركته و عمله ، و هو أهم أعضاء النطق ، و أيضا تتم من خلاله عمليات حيوية أخرى كالمص و المضغ و البلع و الأكل و الشرب.

 

 

و يغلف سطح اللسان غشاء مخاطى تغطيه آلاف الحليمات الصغيرة التى تحتوى فى أطرافها على نهايات عصبية بمثابة حاسة التذوق ، و يكون سطحه مبللاً باللعاب مما يبقيه رطبا بشكل دائم.

 

و يغطي سطح اللسان العديد من الحليمات التى تنقسم إلى ثلاثة أنواع كما يلى :

 

 الحليمات الخيطية : و هى الأكثر عددا و تغطية لسطح اللسان.

  تليها الحليمات الكمئية : التى تشبه شكل الكمأ (الفطر).

  ثم الحليمات الكاسية : التى توجد فى الخلف (فى الجزء الخلفى من سطح اللسان).

 

 

  ما هو التصاق اللسان ؟

 

يطلق هذا المصطلح على اللسان عندما يكون طرفه (ذروته) ملتصقة بباطن الفم أو أرضية الفم عن طريق اللجام اللسانى ، و و اللجام اللسانى هو زائدة لحمية تمتد من طرف اللسان إلى الأسفل حيث تتصل بقاع أو أرضية الفم.

 

و يؤدى هذا الالتصاق إلى إعاقة حركة اللسان بشكل يؤثر على وظائف اللسان الأساسية و التى من أهمها النطق , حيث يعانى من لديهم هذا العيب الخلقى من صعوبة فى النطق و لفظ غير صحيح للأحرف ، كما يواجهون صعوبة فى مضغ و بلع الطعام.

 

        

 

هناك نوعان من حالات التصاق اللسان :

 

  الالتصاق اللسانى التام : و ينتج عنه صعوبة شديدة فى تحريك اللسان ، و مثل هذه الحالات من السهل اكتشافها ، و عادة ما تكتشف عند الكشف الطبى الأولى على المولود.

 

  الالتصاق اللسانى الجزئى : و يظهر على شكل التصاق بسيط و جزئى للسان ، و هنا يستطيع الطفل تحريك لسانه و لكن حركته تكون محدودة ، و مثل هذه الحالات عادة ما تكتشف فى مراحل متأخرة من عمر الطفل ، و ذلك عندما يلاحظ الأبوان وجود صعوبة و اختلال فى نطق الطفل ، فيلجأون إلى الطبيب المختص (غالبا ما يكون طبيب الأسنان) حيث يكتشف الحالة بسهولة.

 

 

التصاق اللسان الجزئى Partial Ankyloglossia

 

التصاق اللسان الجزئى يعود إلى قصر لجام اللسان و ارتباطه بذروة (طرف) اللسان ، و يعرف هذا اللسان باللسان المربوط أو عقدة اللسان , و العقدة هى عبارة عن ربطة من النسيج المخاطى التى تمتد من ذروة (طرف) اللسان حتى المخاطية اللسانية اللثوية.

 

و يمكن ملاحظة هذه الحالة منذ الولادة ، فنجد أن الطفل الرضيع لا يستطيع تحريك لسانه بحرية ، كما نلاحظ ميل ذروة (طرف) اللسان نحو الأسفل.

 

أعراض نلاحظها عند الطفل الذى يعانى من هذه الحالة :

 

  صعوبة فى حركة اللسان.

  صعوبة فى النطق و خاصة عند نطق الأحرف الصوتية الساكنة.

  تقوس اللسان على الخط المتوسط لظهره عند محاولة المريض إبراز لسانه (إخراج لسانه خارج فمه).

  لا يستطيع الطفل تقديم أو إبراز لسانه لأكثر من الحدود القاطعة لأسنانه السفلية.

  قد تؤدى هذه الحالة إلى تباعد أسنان القواطع السفلية أو انحسار فى اللثة.

  صعوبة فى البلع.

 

غالباً ما نلجأ للمعالجة الجراحية بشكل خاص فى الحالات الشديدة من الالتصاق و التى تترافق بصعوبة النطق و تحريك اللسان , و ذلك من أجل تحرير اللسان ليعود لوضعه الطبيعى.

 

 

الأثار السلبية المترتبة على اللسان المربوط Tongue Tie

 

  حدوث بعض المشاكل أثناء الكلام ، و خاصه فى نطق حروف (الراء و اللام) ، كما يؤثر على سرعة الكلام.

  مشكلات فى الفم مثل حدوث تسوس بالأسنان و إلتهابات فى اللثة و رائحة الفم كريهة ، و يمكن أن تحدث هذه المشاكل بسبب تراكم بعض بقايا الطعام التى لم يتم إزالتها عن طريق حركة اللسان المحدودة.

  مشكلات فى الأكل و الهضم و البلع.

  شكل اللسان يكون فى غير وضعه أو شكله الطبيعى.

  يعجز الطفل عن اللعب بلسانه كحركة الإيماءات مثلا.

 

 

كيفية العلاج

 

العلاج الوحيد للالتصاق اللسانى هو الجراحة حيث يقوم الطبيب الجراح أو طبيب الأسنان بتحرير اللسان المربوط أو الملتصق عن طريق قطع اللجام (الزائدة اللحمية).

 

و لا توجد مضاعفات تذكر لهذه الطريقة فى العلاج ، و يتحسن بعدها نطق الطفل و طريقة بلعه للطعام.

 

العملية الجراحية التى تجرى فى هذه الحالة تكون بسيطة جدا كما هو موضح ، و يجرى طبيب جراحة الفم العملية بوضع مخدر عام و قطع ربطة الأنسجة أفقيا كما يظهر فى الصور التالية :

 

   

 

 

استعراض مادة فيلمية مصورة توضيحية

 

 

 

   شكر خاص للدكتورة / رنيم علاء زوين على مجهودها الطيب فى إعداد المادة العلمية بهذه الصفحة من الموقع.

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )