كيفية عمل وسائل منع الحمل


الوسائل التى تعتمد على إعاقة حركة الحيوانات المنوية أو قتلها

هذه الوسائل تعتبر حواجز ميكانيكية تمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة و إخصابها

هذه الوسائل يجب استخدامها فى كل مرة تتم فيها الممارسة الزوجية ، أى أنها ليست طويلة المفعول و لكن ينتهى عملها بانتهاء الممارسة الزوجية ، و الممارسة التالية تحتاج إلى إعادة استعمال الوسيلة مرة أخرى

استعمال المبيد المنوى مع الواقى الذكرى أو الواقى النسائى أو الحاجز المهبلى أو غطاء عنق الرحم يُعطى نتائج فعالة فى منع الحمل و فى الوقاية من الأمراض المنتقلة عن طريق الممارسة الزوجية

قد يُـفضل الزوجين استعمال كل منهما لواحدة من هذه الوسائل فى نفس الوقت ليزيدا من فاعلية منع الحمل

و عليك استشارة الطبيب عند البدء فى استعمال هذه الوسائل أو عند الرغبة فى تغييرها

تشمل هذه الوسائل كلاً مما يلى :

(1)  الواقى الذكرى :  و هو غلاف رقيق من مادة مرنة يُغطى العضو التناسلى للرجل و هو منتصب

(2)  الواقى النسائى :  و هو غلاف رقيق من مادة مرنة يُبطن قناة المهبل بحيث يكون طرفه المغلق داخل المهبل و مغطى لعنق الرحم ، و يكون طرفه المفتوح للخارج عند فتحة المهبل

(3)  الحاجز المهبلى :  يُـصنع من المطاط المرن على شكل قبة ، يُوضع فى المهبل من الداخل ليُغطى عنق الرحم

(4)  غطاء عنق الرحم :  مثل الحاجز المهبلى و لكنه أصغر فى الحجم و أكثر إحكاماً على عنق الرحم

(5)  المبيدات المنوية :  و هى مواد كيميائية تـُوضع فى المهبل بالقرب من عنق الرحم لقتل الحيوانات المنوية المقذوفة أثناء الممارسة الزوجية ، و هى تكون على هيئة كريم مهبلى أو مادة جيلاتينية أو لبوس مهبلى أو مادة صابونية

 

الوسائل التى تعتمد على الهرمونات 

تعتمد هذه الطريقة على إعطاء المرأة لجرعات من الهرمونات التى تشبه الهرمونات التى تـُوجد طبيعياً فى الجسم

هذه الوسيلة لا تمنع انتقال الأمراض المنتقلة عن طريق الممارسة الزوجية

هذه الهرمونات تقوم بما يلى :
(1)
  منع عملية التبويض حيث أنه إذا لم تـُوجد بويضة فلا يمكن حدوث الحمل
(2)  زيادة كثافة إفرازات عنق الرحم لكى تعوق حركة الحيوانات المنوية فلا تصل إلى البويضة
(3)  تغيير طبيعة بطانة الرحم فتمنع إنزراع البويضة المخصبة فى الرحم

توجد هذه الوسائل على هيئة أقراص منع الحمل أو كبسولات تحت الجلد أو الحقن أو أقراص اليوم التالى ، و يلى شرحها بالتفصيل الآن ...

أقراص أو حبوب منع الحمل

-  تـُعد أكثر الوسائل استعمالاً فى مجال تنظيم الأسرة
-  أغلب هذه الأقراص تحتوى على هرمونى البروجستين و الإستروجين
-  بعض الأنواع من هذه الأقراص يحتوى على هرمون البروجستين فقط و هى التى تستعمل فى فترة الرضاعة الطبيعية ، كما تستعمل هذه الأقراص فى الوقاية من بعض حالات أورام الثدى الحميدة و بعض حالات سرطان المبيض و الرحم
-  
تـُوخذ قرص واحد يومياً
-  هذه الأقراص ذات فاعلية عالية و نتائج متميزة
-  الأعراض الجانبية الناتجة عن استخدامها قليلة جداً و ربما تكون أقل من الحمل و الولادة ذاتها
-  فترة الحيض تـُصبح أقل فى وقتها و كميتها
-  تتعارض هذه الأقراص مع السيدات اللاتى عمرهن أكبر من 35 عاماً والسيدات المدخنات

كبسولات تحت الجلد

-  نوع آخر من الوسائل الهرمونية فى تنظيم الأسرة
-  عبارة عن أنبوبة بلاستيكية مرنة فى حجم عود الثقاب يتم زرعها تحت الجلد فى أعلى الذراع بواسطة الطبيب و تحت تأثير التخدير الموضعى
-  بعد زرع هذه الكبسولة لا تحتاج المرأة إلى استعمال أى وسيلة أخرى
-  مفعول هذه الكبسولة يمتد حتى 5 سنوات
-  يمكن نزعها متى أرادت المرأة التخلص منها ، أو عند نهاية فعاليتها و زرع كبسولة أخرى
-  نزع هذه الكبسولة يتم بنفس الطريقة التى تمت بها زراعتها و تحت تأثير التخدير الموضعى و إن كانت تحتاج لمزيد من الوقت أكثر من الوقت الذى استغرقته فى زرعها
-  فترة الحيض تصبح غير منتظمة و يمكن حدوث الحيض فى أى وقت من الشهر

الحقن

-  نوع آخر من استعمال الهرمونات فى تنظيم الأسرة
-  مفعول هذه الحقنة يستمر لفترة 3 شهور
-  تستعمل هذه الوسيلة بواقع ( حقنة كل 3 شهور ) أى يتم استعمال 4 حقن فى العام الواحد
-  لا تحتاج المرأة لاستعمال وسيلة أخرى مع هذه الحقن
-  ربما تعانى المرأة من عدم انتظام الدورة الشهرية عند استعمال هذه الوسيلة

قرص اليوم التالى أو قرص الطوارئ

-  شكل آخر من أشكال الهرمونات المستخدمة فى تنظيم الأسرة
-  عبارة عن قرص ذو جرعة مكثفة و مركزة من الهرمونات
-  تعتمد هذه الأقراص على إحداث تغيرات فى بطانة الرحم تمنع إنزراع البويضة المخصبة فى الرحم
-  تستعمل فى حالات الممارسة الزوجية المصحوبة بحدوث فشل مفاجئ فى الوسيلة المستعملة من قبل .. مثل الحالات التالية :
(1)  تمزق الواقى الذكرى
(2)  خروج اللولب من مكانه
(3)  نفاذ المخزون من أقراص منع الحمل
(4)  نسيان تعاطى قرصين أو أكثر من أقراص منع الحمل التى تحتوى على البروجستين فقط
(5)  التأخر عن تعاطى الحقن لعدة أسابيع
(6)  عدم استعمال أى وسيلة لتنظيم الأسرة و عدم الرغبة فى الحمل
(7)  حالات الإغتصاب
(8)  
  هذه الأقراص تـُعطى معدلات مرتفعة من النجاح عند تناولها فى خلال 24 ساعة من الممارسة الزوجية
(9)  هذه الأقراص يمكن تناولها حتى 72 ساعة بعد الممارسة الزوجية
(10)  هذه الأقراص لا يجب استعمالها و أنت حامل فعلاً

المانع المهبلى أو اللولب

-  اللولب هو أداة بلاستيكية صغيرة تحتوى على مادة نحاسية أو هرمونية
-  يتم زرعه و تركه فى الرحم
-  يمكن أن يظل فى الرحم لمدة 10 سنوات
-  هذه الأداة تعمل على منع البويضة من الإخصاب فى قناة فالوب ، و إذا تم إخصابها فتعمل على منع إنزراع البويضة المخصبة فى الرحم
-  استعمال اللولب لا يمنع حدوث انتقال للأمراض المنتقلة عن طريق الممارسة الزوجية
-  بل على العكس يمكن أن يزيد اللولب من خطورة هذه الأمراض و شدتها
-  لا يجب استعمال اللولب فى السيدات ذوات الرحم الصغير

الوسائل المعتمدة على الوعى بفترة الخصوبة

-  تعتمد هذه الطريقة على تجنب الممارسة الزوجية خلال الأوقات التى تحدث فيها عملية التبويض

توقع وقت عملية التبويض يمكن أن يتم بواسطة :
(1) 
  متابعة التغيرات التى تحدث فى إفرازات عنق الرحم ، فكلما قلت كثافة الإفرازات يدل ذلك على حدوث التبويض
(2)  متابعة التغير فى درجة حرارة جسم المرأة ، فارتفاع درجة الحرارة نحو نصف درجة يدل على حدوث التبويض
(3)  الحساب اليومى الدقيق لأيام الدورة الشهرية

-  تعتمد هذه الطريقة على مدى استيعاب الزوجين لكيفية توقع وقت التبويض و عدم ممارسة العلاقة الزوجية خلال هذه الفترة

-  يمكن استشارة الطبيب عن هذه الطريقة و كيفية الاستفادة منها مع العلم أن معدلات فشل هذه الطريقة مرتفعة نظرا لعدم دقتها و كثرة عوامل الخطأ فى حسابها

طريقة القذف الخارجى

-  تعتمد هذه الطريقة على قيام الرجل بسحب عضوه الذكرى من مهبل المرأة قبل أن يصل لمرحلة القذف ، و بالتالى لا تصل الحيوانات المنوية إلى البويضة لإخصابها

-  تحتاج هذه الطريقة إلى :
(1)  أن يتم إجراؤها فى كل مرة تحدث فيها الممارسة الزوجية
(2)  قوة تحكم من الرجل ليستطيع القيام بالإنسحاب فى الوقت المناسب

هذه الطريقة ذات معدلات فشل مرتفعة لأن :
(1) 
بعض الرجال لا يستطيعون الإنسحاب فى الوقت المناسب أو الإنسحاب الكامل
(2) 
خروج بعض الحيوانات المنوية فى السائل الذى يسبق عملية القذف ، و بالتالى تصل هذه الحيوانات المنوية للبويضة و يمكن أن تقوم بعملية الإخصاب

ربط قناتى فالوب فى السيدات
قطع القنوات المنوية فى الرجال

فى الرجال :  تعتمد هذه الطريقة على إجراء عملية جراحية بغرض إحكام غلق الطرق والقنوات التى تنقل الحيوانات المنوية من الخصية إلى العضو الذكرى

فى السيدات :  تعتمد هذه الطريقة على غلق الطريق الذى تسلكه الحيوانات المنوية إلى البويضة لإخصابها

-  هذه الطرق تـُعتبر منع دائم للحمل و لا يستطيع أى طرف منهما الإنجاب فيما بعد
-  هذه الطريقة مُحرمة فى الشريعة الإسلامية و لا يجوز إجراؤها طبياً فى البلاد الإسلامية

استعراض فيلم توضيحى


               
           

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا  و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى
و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح
كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم
لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة (
إضغط هنا )

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه
بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com