معلومات طبية عامة عن السعرات الحرارية

كتيب المعلومات الطبية العامة :

من المهم لكل شخص تعلم مبادىء العلوم الطبية و معنى المسميات المختلفة مثل التطعيمات و الهرمونات و أنواع الأدوية و ما تعنيه مناعة الجسم و غيره الكثير من المفاهيم الطبية التى يجب على المرء العادى الإلمام بها.
 

معلومات عامة عن السعرات الحرارية

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 

الطاقة في الغذاء هي كمية الحرارة التي تنتج عند احتراق الغذاء في الجسم ، و تختلف الأغذية في مقدار الطاقة التي تولدها على ما تحتويه من العناصر الأساسية في الغذاء , ألا و هي الكربوهيدرات و البروتينات و الدهون.

 

تقاس الطاقة من حرق الغذاء بالسعرة الحرارية (الكالوري).

 

ما هو تعريف السعرة الحرارية ؟

 

السعرة الحرارية (Calorie (Kcal : هي كمية الحرارة (الطاقة) اللازمة لرفع درجة حرارة 1 كيلوجرام ماء 1 درجة مئوية.

 

و من الجدير بالذكر هنا أن السعرة الحرارية (الكالوري Calorie) هي أصلاً كيلو كالوري (Kcal)  و لكن اختصارا أصبحت كالوري ، و تكتب باللغة الأنجليزية بحرف السي الكبير Capital letter.

 

المهم معرفة ما هو تعريف السعرة الحرارية و هي وحدة لقياس الطاقة التي يحتاجها الجسم لكي يعيش و يتحرك و يقوم بجميع الوظائف الأساسية للحياة.

 

الطعام هو المصدر للطاقة ، و جسم الإنسان يحتاج لجميع مصادر الغذاء من كربوهيدرات (نشويات) Carbohydrates و بروتينات Proteins و دهون Fat.

 

يحتاج الجسم الطبيعي هذه المصادر لإنتاج الطاقة بنسب مُختلفة كما يلى :

  الكربوهيدرات 50 %.

  الدهون 35 %.

  البروتينات 15 %.


لا يمكن حذف الدهون من الغذاء فهي تحتوي على ما يُسمى الأحماض الدهنية الأساسية Essential Fatty Acids ، و التي لا يستطيع الجسم أن يُصنعها ، فبالتالي يجب الحصول عليها من الغذاء و هي ضرورية جداً للجسم فبنقصها تنتج بعض الأمراض , و كذلك الفيتامينات المُذابة في الدهون (فيتامين أ , هـ , د ، ك).

 

الإنسان يحتاج لكمية مُحددة من السعرات الحرارية يومياً , و تزداد حسب نشاط الشخص و حجم جسده (الطول و الوزن) و كذلك العمر.

 

فالأطفال و الشبان في طور النمو يحتاجون لكميات أكبر من السعرات الحرارية ، يجب أن يكون هناك توازن ما بين السعرات الحرارية التي نأخذها من الطعام و السعرات الحرارية التي نحرقها حتى لا يزداد وزننا ، حيث أن الجسم يُخزن السعرات الحرارية الزائدة عن حاجته على هيئة شحوم ليستخدمها فيما بعد إذا اُضطر لذلك (في حال نقص السعرات الحرارية المأخوذة عن طريق الأكل).

 

لذلك إذا أفرطنا في الأكل تزداد كمية الشحوم و إذا قللنا الأكل يستخدم الجسم الشحوم لإنتاج الطاقة و يحرقها فبالتالي تقل الشحوم لدينا.

 

 

ما هو الأيض أو الإستقلاب  Metabolism ؟

 

الأيض هو عبارة عن كل العمليات الفيزيائية و الكيميائية التي تحدث في الجسم لإنتاج محتويات الخلايا الحية و المُحافظة عليها ، و كذلك العمليات التي تتم لإنتاج الطاقة التي يحتاجها الجسم.

ببساطة هي عملية حرق السعرات الحرارية في خلايا الجسم للمحافظة على الحياة و للحركة و النشاط.

 

 

ماذا أفعل لكي أحافظ على وزني ؟

 

قم بمراجعة جداول الطاقة و السعرات الحرارية و من ثم تحسب كمية الطاقة (بالتقريب) التي تصرفها يومياً ، و تحسب كمية السعرات الحرارية في أكلك و لا تتعدى الحد الأقصى للسعرات الحرارية اليومية المسموحة لك.

 

 

ما هي العوامل التي تُحدد كمية الطاقة المصروفة يومياً ؟

 

صرف الطاقة أو كمية الطاقة التي يصرفها الجسم (السعرات الحرارية التي يحرقها) تعتمد على ما يلى :


  مُعدل الأيض الأساسي ؛ و هي الطاقة التي يحتاجها الجسم يومياً لكي يُحافظ على نفسه و يعيش (للبقاء حياً) ، و تزداد طرداً مع زيادة كتلة الجسم (وزن الجسم من العضل و العظم و الماء) و كذلك مساحة الجسم ، فهي أعلى عند الرجال من النساء , و عالية عند الأطفال و في حالات الحُمى و فرط الغدة الدرقية ، و تكون مُنخفضة في قصور الغدة الدرقية و المجاعة.

  تأثير الغذاء الحراري و هو يُشكل 5 إلى 10 % من صرف الطاقة الكُلي من جراء عملية الهضم في الجهاز الهضمي و تحفيز (زيادة) عملية الأيض فى الجسم عند دخول الطعام (طاقة جديدة) في الجسم.

  النشاط و الحركة و هو العامل المُتغير ذو التأثير الكبير على صرف الطاقة حيث يمكن أن يزداد المُعدل من حالة الراحة و الاسترخاء إلى 10 أضعاف عند ممارسة الرياضة القصوى.

  درجة حرارة البيئة عندما تنخفض الحرارة يصرف الجسم طاقة إضافية للدفء و عندما ترتفع درجة حرارة الجسم يصرف الجسم طاقة إضافية للتبريد.

 

 

 

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )